Talk:الرابية

From The Arcs Network
Jump to: navigation, search

<sidebar>

  • إسلاميات
    • محمّد|محمّد
    • منافع الأحجار الكريمة|منافع الأحجار الكريمة
    • Talk:ماشاءالله|العين والحسد
  • سياسة
    • مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو | محمد علي الجوزو
  • إرهاب
    • الجمهوريةالإسلامية|الجمهورية الإسلامية
    • حزب الله|حزب الله
    • حسن نصرالله|حسن نصرالله
    • راغب حرب|راغب حرب
    • السيد محمد علي الحسيني|محمد علي الحسيني
  • مقالات متفرقة
    • Category: مقالات عربية|الفهرس
    • Category:مقالات مميّزة|مقالات عربية مميّزة
    • اميركا|اميركا
    • الفرس|الفرس
    • سيراليون|سيراليون
    • مخابرات|مخابرات
    • مكافحةالإرهاب|مكافحة الإرهاب
    • المحكمة الدولية|المحكمة الدولية
    • الشيطان الأكبر|الشيطان الأكبر
    • يوم القدس|يوم القدس
    • الموساد|الموساد
    • أسلحة|أسلحة
    • الفضيحة|الفضيحة

</sidebar>

الرابية

ar-rabiyah.200x150.001.jpg

الرابية

وهاب في الرابية: ضد عودة سوريا

وهاب في الرابية: ضد عودة سوريا

أعلن رئيس "تيار التوحيد اللبناني" وئام وهاب، بعد زيارته رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" العماد ميشال عون في الرابية: "نحن ضد عودة سوريا الى لبنان لأنهم سيمشون معها إذا جاءت"، ودعا الى الاختيار "بين لبنان الحقيقي وبين لبنان نهر البارد وداعي الاسلام الشهال والنفايات السامة".

وقال: "بحثنا في أمور عدة، لا سيما في موضوع يهم جميع اللبنانيين ويتعلق بأداء بعض اعضاء الحكومة او رئيس الحكومة، ومنها ما يتعلق بهدر الاموال. فالرئيس (فؤاد) السنيورة يتصرف وكأن شيئا لم يتغير وكأنه ليس رئيس حكومة وحدة لبنانية".

وتابع: "عندما كنا في حكومة الرئيس عمر كرامي، وبعد شهر من تشكيلها طلب الرئيس عمر كرامي تجميد عمل هيئة الإغاثة لأنه اعتبرها مكاناً للنهب والسرقة".

وقال رداً على سؤال: "أنا مع موقف تكتل "التغيير والاصلاح". أنا مع النسبية، واليوم لا حظ لها، هناك الكثير من الديناصورات المالية والسياسية ترفض النسبية لأنها تلغي جزءا من وجودها، ولكن تكتل "التغيير والاصلاح" كان لديه الكثير من الاصلاحات التي يفترض ان يؤخذ بها في قانون الانتخاب".

وختم: "أنا والأمير طلال (ارسلان) أخوة وليس هناك من مشكلة على الرغم من غيمة الصيف التي مرت، نحن اخوة وتحت رايته وهو له حق خوض الانتخابات النيابية وتشكيل كتلة نيابية، نحن سنكون الى جانبه وسندعمه ونساعده. في موضوع الوزير (وليد) جنبلاط، هناك كلام آخر، لا نستطيع ان نقف معه أو نشتمه في كل مرة يتكلم فيها، ليقم هو في إعادة نظر في سياسته ومن ثم نبحث في الموضوع".

السفير

10/10/2008

عون واصل هجومه على الحريات الاعلامية

عون يشترط على الطيران اللبناني احترام خصوصية بعض المناطق ويتهجم على صحيفة "لوريان لو جور"


kazam.96x224.001.jpg

قزم بدعة ولاية الفقيه في لبنان ميشال عون


بكل غطرسة وتكبر، رحّب النائب ميشال عون بالمصالحة في الشمال، مشيراً إلى انه كان أول من نادى بالمصالحة.

وفي اطار تبريره لتصريحاته حول حادثة الطوافة، اعتبر عون، بعد اجتماع تكتله، ان الذنب الوحيد الذي ارتكبه بخصوص الحادثة هو تمنيه على التحقيق كشف الملابسات.

وواصل هجومه على الحريات الاعلامية، من خلال اعرابه عن أسفه ان صحيفة "اللوريان لو جور" لم تتم ايحالتها الى المحاكمة، معتبراً ان الذين علّقوا من السياسيين على موضوع الصحيفة هم جميعهم أقزام في السياسة.

وإذ أبدى اهتمامه بمعرفة ما أوصل الطائرة الى مكان الحادث وما كانت المهمة، سأل عون عما إذا كانت بموجب مبرر أو دون مبرر، متعارضاً في أقواله بين تأكيده على حق الطيران اللبناني في التحليق على كامل الأراضي اللبنانية واعتباره ان لبعض المناطق خصوصية معينة.

وادعى عون وجود أموال سياسية تدفع في ملف المهجرين عن غير وجه حق، معتبراً ان هذا يأتي في سياق شراء ضمائر وأصوات الناس، متهجماً على الرئيس فؤاد السنيورة متهماً اياه بأنه أفقر البلاد من خلال ضرب السياسة الإنتاجية.

وواصل عملية الدفاع عن "حزب الله"، سائلاً عن علاقته بطرابلس، مشيراً إلى ان اماكن تواجد سلاح المقاومة معروفة.


clean_money.96x77.001.jpg

المال النظيف


وتمنى لو يسمع اللبنايون إنجيل لوقا، وقال: "بأنهم لا يستطيعون عبادة ربين، الله والمال".


فريق موقع القوات اللبنانية

9/8/2008

ما تروحوا عند القوات

ما تروحوا عند القوات

تريز عساف

كثيرة جدا التقارير والمعلومات التي تتحدث، عن تحضيرات لعودة عسكرية سورية الى لبنان من باب الشمال وتحديدا عكار وصولا الى طرابلس ،اما اجتياحا واما احتلالا، اما بمفهوم السوريين "تدخلا" لحماية العلويين مثلا....


لا سمح الله ان يحدث مثل هذا الامر وتعود سوريا بعسكرها "الراقي" الى لبنان وجيشها "الفاخر" الى لبنان ومخابراتها "العظيمة" الى لبنان....نقول لا سمح الله ولكن اذا حدث ماذا سيكون موقف بطل تحرير لبنان من سوريا ميشال عون .


ماذا سيقول لمن بقي من مناصريه الذين "يهوبرون" عند كل اطلالة للسيد حسن نصرالله، ويشاركون في جنازة اي شهيد "للمقاومة" وعودة اي اسير، ويرفعون شارات النصر في اي احتفال بالنصر الالهي لحزب الله، ويقاطعون مأتم الشهيد الضابط الياس حنا، عفوا "الضحية" الياس حنا، ويبررون عبر اعلامهم المرئي والمسموع والالكتروني فعلة "حزب الله" "الشنيعة" بحق الجيش.. ويدعون الى عدم التسييس....لان الحادثة تحصل في كل دول العالم كما تفتأت مخيلة الجنرال؟؟؟


هل سينقلب عون مجددا على السوريين ويجدها فرصة باعتبار انه لم يصل الى الرئاسة، وان الوعد السوري "الصادق" له ما زال قائما وحيا يرزق، بانتظار حصول تغيرات كانتصار ايران مثلا على المجتمع الدولي او عودة سوريا لاعبا اقليميا اساسيا مع زيارة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الى دمشق او احتمال عقد صفقة ما على حساب لبنان.


عون الذي "يبكي ويجهش ويطق" على كل شهيد للجيش اللبناني، تأخر يومين عن الموعد المعتاد لاطلالته على مشاهديه ومستمعيه وتكتله، بسبب النقاهة على متن يخت عصام فارس في مونتي كارلو، وفي الواقع فان عدم الاطلالة كانت اقل ضررا من الاطلالة ،لانه عندما عقد مؤتمره الصحافي الشهير زاد الضرر بكلامه واتهاماته وتحليلاته، على لبنان والجيش واللبنانيين والصحافة ....فحبذا لو تاخر اكثر في امارة موناكو.


اين ميشال اليوم من الحديث عن عودة السوري الى لبنان، وبماذا سيعيّر من يقف مع السوري، واية دروس في المواطنية سينّظر بها من الرابية هذه المرة،لا من بعبدا ولا من باريس.


اين عون من كل الاشكالات التي يفتعلها "حزب الله" وحلفاؤه بشكل شبه يومي على الاراضي اللبنانية ويا للصدفة دائما فيها اعتداء على احد تابع للمؤسسات الامنية اللبنانية.


هل سال احد من القربين والمناصرين عون عن هذه الامور واذا فعل ماذا كان الجواب.


ولان لا جواب سنظل نسأل مؤيدي عون على اي اساس هم معه الان؟ "وريتو يقبرني الجنرال" وبس،

ناصرتموه لانه قال "لا" للسوريين، وهو اليوم يقول نعم بالفم الملآن، او حتى يوافق من دون ان ُيسأل على كل مشاريع السوريين وحلفائهم في لبنان.


وقفتم معه لانه يريد الشرعية وحصر حمل السلاح بيد الجيش اللبناني، وهو اليوم يدافع بكا ما اوتي من قوة ومقاومة للدفاع عن سلاح "المقاومة"، واكثر يدافع عن سابق "تصور وتصميم وبدم يغلي وبلسان بارد، عن اطلاق النار على مروحية الجيش اللبناني من قبل حزب الله.


دعمتموه لانه "ما بيجي متلو" بتاريخ لبنان وما "بدو شي لمصلحتو"، والان هو متل الكثيرين غيره واكثر، في الانقلاب على المواقف والمسايرة والسعي وراء مصالح شخصية بحتة....


قد يسأل بعض العونيين، "طيب لوين منروح ومع مين اذا تركنا عون".....وهذه حال كثيرين، الجواب بسيط ما "تروحوا عند القوات" اذا كانت هذه هي العقدة....

فقط لا تؤيدوا سياسة عون وافعلوا ما شئتم. ما تروحوا عند القوات بس ما تبقوا مع عون....هكذا بكل بساطة....


"ما تروحوا عند القوات" فقط فكروا ماذا يفعل "حزب الله" بلبنان وعون يغطيه ويدعمه ويشد على يده ورجله وخاصرته وكانهما جسم واحد.


"ما تروحوا عند القوات" فقط فكروا بلبنان الذي ياخذه "حزب الله" رهينة يفاوض حولها بلغة السلاح وعون يغطيه ويبرر له ويدعمه .


"ما تروحوا عند القوات" فقط اذهبوا الى الماضي القريب واسالوا لماذا سقط الشهداء في حروب السوريين وفي محاربة السوريين في لبنان.


"ما تروحوا عند القوات" فقط انسوا الحقد على القوات الذي زرعه عون في عقولكم وقلوبكم حتى بدت هذه القلوب تتسع للسوري ولحزب الله وللقوميين والبعثيين وكل الدنيا الا القوات.


قد يكون الحب اعمى ولكن ليس في السياسة....ومصير الاوطان.

تريز عساف

فريق موقع القوات اللبنانية

9/5/2008

السلاح وشبعا والتعيينات والمحكمة والقرارات الدولية تهدد بنسف حكومة الحرب الباردة

السلاح وشبعا والتعيينات والمحكمة والقرارات الدولية تهدد بنسف حكومة "الحرب الباردة"

توقعت أوساط سياسية وروحية لبنانية قريبة من البطريركية المارونية في بكركي عشية تشكيل الوزارة الجديدة برئاسة فؤاد السنيورة ان تكون "حكومة حرب باردة بامتياز" تستمر نحو أحد عشر شهرا حتى أيار المقبل موعد اجراء الانتخابات النيابية، يقودها ميشال عون مدفوعا من "حزب الله" الذي علمته دروس اجتياحه بيروت والجبل في السابع من أيار الفائت الا يكون مرة أخرى في واجهة الاشتباك طالما لديه امثال كثر من "بطل حربي التحرير والالغاء" مستعد لتدمير البلد "ثم اعادة بنائه" مرة أخرى حسبما اعلن قبل سنوات.

وقالت الاوساط ل"السياسة" في اتصال بها من لندن, انها "لا ترى املا في خروج البلاد من محنها الدراماتيكية الراهنة طوال عهد الحكومة الجديدة طالما لن يسمح المعارضون بداخلها بتمرير اي قرار مصيري لا امني ولا سياسي ولا قضائي ولا اجتماعي لا يتوافق مع البرنامجين السوري والايراني المرسومين لوضع اليد على مفاصل الدولة تمهيدا للسيطرة الكاملة عليها وطالما باتوا يمتلكون "ثلثهم المعطل" الذي سيظل سيفا مصلتا على عنقي رئيسي الجمهورية والحكومة".

وأعربت الاوساط عن قناعتها ان هذه الحرب الباردة المتوقعة قد تتحول وفقا للتطورات الاقليمية وتبعا لها الداخلية الى حرب حقيقية شديدة السخونة حول ست نقاط كل منها كفيل بتفجير البلد وهي كلها متعلقة بمصير "حزب الله ومستقبله" وقالت ان هذه النقاط - الالغام تكمن في: 1 - مسألة البحث الحتمي في سلاح هذا الحزب الايراني داخل ما يسمى ب"حوار الستراتيجية الدفاعية" الذي لن يؤدي الى اي نتيجة لا تبقيه في يد حسن نصر الله وايران وقد تكون هذه النقطة هي الصاعق الاول والاخير والاشد خطورة في تفجير الحرب الداخلية التي يبدو انها باتت قدر اللبنانيين اذا هم حاولوا انقاذ بلدهم.

2 - قضية محاكمة قتلة رفيق الحريري وقادة البلاد الاخرين التي ستدخل مع بدء اعمال المحكمة الدولية او على الاقل مع تقديم رئيس لجنة التحقيق الدولية القاضي دانيال بلمار قراره الظني الذي سيتهم الجهات الضالعة في الجرائم, مرحلة الغليان وانتشار اصوات قرقعة السيوف لمنع الحكومة الجديدة من اي دور تطلبه المحكمة الدولية منها بشأن الشهود والمتهمين, وخصوصا الضباط اللبنانيين الاربعة الذين يتوقع ان يشكلوا رأس الحربة لكشف ملابسات تلك الجرائم.

3 - لن يسمح "حزب الله" عبر وزراء المعارضة في الحكومة الجديدة باتخاذ اي قرار تحت اي ضغط من الامم المتحدة لتنفيذ قرارات مجلس الامن, وخصوصا القرارين 1559 و1701 طوال الاحد عشر شهرا المقبلة المؤدية الى الانتخابات النيابية اذ ان كل القرارات الدولية موجهة اصلا ضد "حزب الله" وسلاحه وهيمنته على البلاد وداعمة لبسط سيادة الدولة على كامل اراضيها وهو امر لن يسمح الحزب الايراني وحلفاؤه في الحكومة بتحقيقه لان مثل بسط هذه السيادة يجب ان يتم على حساب دويلته.

4 - في حال تمت مسايرة "حزب الله" في تأكيد "مقاومته" في البيان الوزاري الجديد تسهيلا لنيل الحكومة الثقة في البرلمان من دون مشكلات حادة فإن المعركة ستبدأ حتما لدى الوصول الى مسألة تعيينات قائد الجيش وقادة الاستخبارات والالوية وقيادات قوى الامن الداخلي اذ يبدو ان "حرب الحصول على الثلث المعطل" طوال السنتين الماضيتين انما كانت حول منع حكم الاغلبية البرلمانية (قادة 14 اذار) من التفرد بهذه التعيينات من دون ان تكون للحزب الايراني ومن ورائه طهران ودمشق الموافقة المسبقة عليها.

5 - ان قوى المعارضة داخل الحكومة بقيادة "حزب الله" لن تسمح حتى الانتخابات المقبلة في ربيع 2009 بنقل مزارع شبعا من تحت الاحتلال الاسرائيلي الى مظلة الامم المتحدة لان نقلها فعلا سيقصر نصف المسافة التي تبرر احتفاظ الحزب بسلاحه بعد خسارته ورقة الاسرى اللبنانيين في معتقلات اسرائيل بالافراج عنهم في اي وقت الا ان حسن نصر الله وبشار الاسد ومحمود احمدي نجاد مازالوا غير مستعدين للتخلي عن ورقتها تبريرا لعدم المساس ب"سلاحهم الالهي" قبل تحديد مصير المنطقة برمتها.

6 - لن يسمح ميشال عون خصوصا للحكومة الجديدة بالتصرف بأموال "باريس – 3" البالغة نحو سبعة بلايين دولار قبل الانتخابات المقبلة اذ يعتقد ان اي قرار او تشريع حكومي للانفاق على المشاريع من هذه الاموال سيكون لصالح قوى "14 اذار" لذلك لن يمكن مع حلفائه داخل الحكومة فؤاد السنيورة من ان ينفق من تلك الاموال على المشاريع "الشعبية" الا "من الجمل أذنه" وللحالات الاضطرارية القصوى.

وقالت الاوساط الروحية "ان نظرة شاملة الى حقائب الحكومة الجديدة واسماء وزرائها التابعين للقوى المعادية للدولة تؤكد انها ستكون حكومة" تقطيع الوقت" حتى الانتخابات المقبلة لا حكومة فاعلة لاخراج البلد من كوابيسه الامنية والاقتصادية والاجتماعية اذ ماذا سيفعل عصام ابوجمرة مثلا في منصب نائب رئيس الحكومة او في اي منصب اخر؟ ماهي المعجزات التي سيجترحها فوزي صلوخ في وزارة الخارجية لم يجترحها من قبل؟ وكيف سيتصرف محمد فنيش وزير الكهرباء والسابق الذي لم يبق بيت في لبنان في عهده "مشعشعا بالكهرباء" واي زير سيشيله جبران باسيل صهر ميشال عون من بئر وزارة الاتصالات الحكومية التي باتت جزءا من شبكة اتصالات "حزب الله" واي شؤون اجتماعية سيكون ماريوعون ذو "الخبرة الالهية" في شؤون الناس قادرا على البت فيها لاشباع بطونهم الخاوية"؟

واكدت الاوساط "انها ستكون حتما حكومة الكيدية والمعارك الوقائية واقامة الحواجز والمتاريس استعدادا لحرب الانتخابات المقبلة التي لا نعتقد انها ستجري في موعدها اذا ظل السلاح الايراني متحكما بمصير اللبنانيي

السياسة الكويتية

7/9/2008