علم النجوم

From The Arcs Network
Jump to: navigation, search

<sidebar>

  • إسلاميات
    • محمّد|محمّد
    • منافع الأحجار الكريمة|منافع الأحجار الكريمة
    • Talk:ماشاءالله|العين والحسد
  • سياسة
    • مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو | محمد علي الجوزو
  • إرهاب
    • الجمهوريةالإسلامية|الجمهورية الإسلامية
    • حزب الله|حزب الله
    • حسن نصرالله|حسن نصرالله
    • راغب حرب|راغب حرب
    • السيد محمد علي الحسيني|محمد علي الحسيني
  • مقالات متفرقة
    • Category: مقالات عربية|الفهرس
    • Category:مقالات مميّزة|مقالات عربية مميّزة
    • اميركا|اميركا
    • الفرس|الفرس
    • سيراليون|سيراليون
    • مخابرات|مخابرات
    • مكافحةالإرهاب|مكافحة الإرهاب
    • المحكمة الدولية|المحكمة الدولية
    • الشيطان الأكبر|الشيطان الأكبر
    • يوم القدس|يوم القدس
    • الموساد|الموساد
    • أسلحة|أسلحة
    • الفضيحة|الفضيحة

</sidebar>

اضواء غامصة في سماء لاتفيا تحيّر العلماء ومتابعي الفلك

اضواء غامصة في سماء لاتفيا تحيّر العلماء ومتابعي الفلك

أثارت مجموعة من الصور الفوتوغرافية التي التقطها أحد الأشخاص لأعمدة ضوئية غامضة المصدر كانت ساطعة الوضوح أثناء الليل فوق سماء مدينة سيغولدا في لاتفيا نهاية شهر كانون الأول الماضي، موجة كبيرة من الشكوك والمناقشات بين المهتمين بعلوم الفلك علي شبكة الإنترنت.

وذكرت صحيفة الدايلي ميل البريطانية أن تلك الصور الرائعة التقطها شخص يدعي "إيغار تروهينز" ويعمل مصمما ً للأزياء بواسطة احدي الكاميرات الرقمية، وسرعان ما تحولت لقضية محط اهتمام كثيرين، وتسابق الجميع لإعطاء التفسيرات والعمل علي إثبات صحتها.

ونقلت الصحيفة عن تروهينز:" تعجب ابني قائلا ً، المخلوقات الفضائية قادمة. فهي الفعل كانت تبدو كذلك ". لكن الخبراء كان بإمكانهم أن يعطوا تفسيرا أكثر دقة، حيث رجحوا أن تكون تلك الأعمدة الضوئية هي نتاج وجود بعض البلورات الثلجية في الهواء. وأشاروا إلي أن الهواء فوق المدينة كان قارص البرودة في تلك الليلة كما أنه كان ممتلئا ً ببلورات ثلج معلقة. ويعتقد أن تلك الأعمدة قد تكونت نتيجة لهذا الضوء المنعكس من مصابيح الشوارع المضيئة وغيرها من الأضواء الموجودة علي الأرض – وإضاءتها مرة أخري إلي الأرض.

وأوضحت الصحيفة أن السماء فوق مختلف أنحاء القارة الأوروبية عادة ً ما تشهد حدوث مثل هذه الظاهرة الطبيعية خلال قدوم موجة البرد في الأسابيع الأخيرة.

من جانبهم، قال علماء فلك إن أعمدة النور التي ظهرت في الصور التي التقطها تروهينز ليست من النوع العادي. وحتي الخبراء المتخصصين في بصريات الغلاف الجوي لم يتمكنوا من إعطائهم وصف محدد .

وشرحوا ان هذه الأعمدة غامضة، كما لها قمم منحنية غير مفسرة وحتي الأقواس المنحنية قادمة من قاعدتهم. فالأقواس التي توجد في العروض النادرة مثلما في هذه الحالة من الممكن أن ناتجة عن بلورات عمودية الشكل لإعطاء أجزاء الأقواس المتلامسة، والباقون قد يكون قوس مويلانان المحير أو حتي هذا الذي تم اكتشافه مؤخرا ً وهو قوس باري المنعكس. حقيقة ً ، نحن نعرف – لذا يمكنكم التقاط المزيد من الصور في الليالي الباردة.

Elaph

2009-01-15

مقالات عن الرئيس علم النجوم

<subpages />