جريدةالسفير

From The Arcs Network
Jump to: navigation, search

<sidebar>

  • إسلاميات
    • محمّد|محمّد
    • منافع الأحجار الكريمة|منافع الأحجار الكريمة
    • Talk:ماشاءالله|العين والحسد
  • سياسة
    • مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو | محمد علي الجوزو
  • إرهاب
    • الجمهوريةالإسلامية|الجمهورية الإسلامية
    • حزب الله|حزب الله
    • حسن نصرالله|حسن نصرالله
    • راغب حرب|راغب حرب
    • السيد محمد علي الحسيني|محمد علي الحسيني
  • مقالات متفرقة
    • Category: مقالات عربية|الفهرس
    • Category:مقالات مميّزة|مقالات عربية مميّزة
    • اميركا|اميركا
    • الفرس|الفرس
    • سيراليون|سيراليون
    • مخابرات|مخابرات
    • مكافحةالإرهاب|مكافحة الإرهاب
    • المحكمة الدولية|المحكمة الدولية
    • الشيطان الأكبر|الشيطان الأكبر
    • يوم القدس|يوم القدس
    • الموساد|الموساد
    • أسلحة|أسلحة
    • الفضيحة|الفضيحة

</sidebar>

القوات اللبنانية: ما نسبته "السفير" الى الدكتور جعجع يندرج في إطار حملةٍ إعلامية تضليلية

اوردت جريدة السفير خبراً، في عددها الصادر اليوم بتاريخ 17-10-2008، نقلاً عن "مصادر لبنانية" في القاهرة إدّعت أن مسؤولين مصريين نقلوا عن رئيس الهيئة التنفيذية كلاماً مفاده:

"... لو اردنا ان نتصرف مثل "حزب الله" في الساحة المسيحية في السابع من ايار الماضي لكنّا استطعنا ان نُنهي حالة ميشال عون في ساعات قليلة..."

إن هذا الخبر عارٍ عن الصحة جملةً وتفصيلاً ويندرج في إطار حملةٍ إعلامية تضليلية، اعتادت جريدة السفير على إطلاقها بهدف تشويه سمعة القوات اللبنانية ومواقفها، من خلال تحوير الوقائع وإختلاق الروايات خدمةً لتوجّهٍ سياسي يصّب في خانة توتير الأجواء على الساحتين المسيحية والوطنية في ظّل مناخ المصالحة الذي يسودهما. كما لم يعد خافياً على احد الإرتباطات السياسية وغير السياسية لجريدة السفير التي تُمعن في خرق أبسط القواعد المهنية والموضوعية الصحافية بما يجافي الحقيقة في الكثير من جوانبها.

لقد كان الأجدر بالجريدة المذكورة استقاء المعلومات من مصاردها الصحيحة، لو كانت فعلاً حريصة على إيصال الحقيقة للراي العام، عوّض التلّطي خلف لغة "المصادر" المختلقة.

فريق موقع القوات اللبنانية

10/17/2008

جعجع للمصريين: لو تصرفنا في أيار مثل "حزب الله" مسيحياً لكنّا أنهينا عون في ساعات

عبـد الغنـي جوهـر وصـل إلى دمشـق قبـل ثلاثـة أيـام من متفجـرة طريـق المطـار!

الأسد: سوريا مستهدفة ... من متطرفين في شمال لبنان

مع استمرار أجواء التهدئة السياسية، ما خلا "إطلاق النار" السياسي المستمر على زيارة رئيس "تكتل التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون إلى طهران، ظلّ العنوان الأمني متقدما على ما عداه، وبدا واضحا أنه مع توسع التحقيقات مع عناصر الشبكة الإرهابية، كانت تتوسع المداهمات والملاحقات من أجل إلقاء القبض على بعض المشتبه بهم، فضلا عن محاولة إحكام الطوق على رأس الشبكة عبد الغني جوهر، الذي لم يتمكن حتى ما قبل ٤٨ ساعة من مغادرة منطقة عكار، على عكس كل الشائعات التي تحدثت عن تحديد أماكن أخرى للجوئه.

واللافت للانتباه ما كشفه أحد الموقوفين لدى مخابرات الجيش اللبناني وفرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي، بأن جوهر، أجرى اتصالا أكثر من مرة بأحد الأرقام السورية الخلوية في الشهر المنصرم، ومن ثم تمكن من عبور الحدود اللبنانية الشمالية باتجاه حمص ثم دمشق، قبل ثلاثة ايام من الانفجار الذي وقع جنوب العاصمة السورية في ٢٧ ايلول المنصرم على طريق المطار، قرب مفرق السيدة زينب، ما أدى إلى مقتل١٧ شخصا وجرح ١٤ آخرين. كما رصدت عودته في اتجاه الشمال بعد ساعات قليلة من وقوع انفجار دمشق.

وقد استوجب هذا الأمر رفع وتيرة التنسيق الأمني السوري اللبناني، وخاصة في ما يتعلق بالأرقام التي تم تسجيلها وإرسالها الى الجانب السوري.

وفي هذا الاطار، أبلغ الرئيس السوري بشار الأسد شخصيات عربية التقت به مؤخرا أن السلطات الأمنية السورية أوقفت مؤخرا ابنة شاكر العبسي مسؤول "فتح الاسلام"، وقد أدلت باعترافات حول ما كان يتم تخطيطه لاستهداف سوريا، وقال ان ما حدث من اشتباك مسلح في مخيم اليرموك في الآونة الأخيرة بين قوات الأمن السورية واحدى المجموعات الارهابية، لا علاقة للفلسطينيين به لا من قريب ولا من بعيد، "فهناك مجموعة ارهابية اصولية تلاحقها الأجهزة الأمنية السورية منذ فترة غير بعيدة، وقد تم رصدها ومن ثم القضاء عليها".

أضاف الأسد أن سوريا أصبحت مستهدفة "وهناك تجمعات لبعض الأصوليين المتطرفين في شمال لبنان وهؤلاء يحاولون جعل سوريا ممرا بين لبنان والعراق، وفي الآونة الأخيرة صاروا يحاولون جعل سوريا مكانا للفعل وبعض هذه المجموعات تم رصدها في الأراضي السورية ونقوم بملاحقتها حاليا".

وتوقف الأسد عند التفجير الذي وقع على طريق مطار دمشق قبل أكثر من أسبوعين، وقال "لقد دخلوا من إحدى الدول العربية وقد ألقينا القبض على البعض من أفراد هذه الشبكة الإرهابية وهم أدلوا باعترافات خطيرة وتبين أن المسؤول الأول عن المجموعة هو سوري الجنسية وهو موجود حاليا في السجن".

وردا على سؤال، ألمح الأسد إلى أن بعض الجهات في قوى ١٤ آذار في لبنان "كانت تقوم في المرحلة الماضية بتمويل بعض هذه المجموعات الإرهابية"، من دون أن يستبعد احتمال وجود دعم إقليمي للمجموعات نفسها.

في غضون ذلك، أكد مصدر رسمي لبناني لـ"السفير" أن الجانب السوري تبلغ من الجانب اللبناني "أن الدولة اللبنانية قررت التعامل بطريقة مختلفة مع عناصر المعارضة السورية الذين يتخذون لبنان ساحة لهم من أجل التحريض على النظام السوري"، وأنه سيصار "إلى اتخاذ إجراءات محددة بين جميع الأجهزة المختصة، وهي الإجراءات التي تسري عادة على أية مجموعة تحاول استهداف أي دولة عربية شقيقة للبنان بموجب الاتفاقات والالتزامات العربية المشتركة".

بري: السفارات قبل ٢٢ ت٢

الى ذلك، استحوذ موضوع اعلان بيروت ودمشق رسميا عن قرار التبادل الدبلوماسي على اهتمام داخلي وخارجي، فيما أكدت مصادر رسمية أنه فور عودة رئيس الجمهورية من رحلته الى كندا سيصار الى التداول بالأسماء المرشحة الى مركز السفير اللبناني في دمشق، فيما قالت شخصيات لبنانية مقربة من دمشق ان الجانب اللبناني، قد حسم موقع سفارته في دمشق، في مكتب الاتصال (المصالح) اللبناني الموجود اصلا في العاصمة السورية، فيما يجري البحث عن مكان إقامة السفير، في حين قرر الجانب السوري أن يكون مقر سفارته في محلة بئر حسن وكذلك مقر اقامة السفير السوري.

وقال رئيس مجلس النواب نبيه بري، ان معطياته تشير الى ان موضوع فتح السفارتين سيسير بخطى سريعة جدا، وقد يتم ذلك، قبل ٢٢ تشرين الثاني المقبل.

واكد بري امام زواره على اهمية وايجابية اقامة العلاقات الدبلوماسية بين لبنان وسوريا، وخالف القائلين بان التبادل الدبلوماسي هو ثمرة جهد فريق سياسي لبناني معين، وقال "على العكس تماما، هذا الامر هو نتيجة قيام الدولة من جديد في لبنان، بدءًا من انتخاب رئيس الجمهورية ميشال سليمان الى تشكيل حكومة الوحدة الوطنية، وهذا الأمر وحده الذي ساهم في اخراج هذا الامر الى النور، علما ان موضوع العلاقات الدبلوماسية بين سوريا ولبنان، قد تمت مناقشته في اجتماع المجلس اللبناني السوري في عهد الرئيس اميل لحود، (حكومة الرئيس عمر كرامي)، وقد اثرت موضوع العلاقات الدبلوماسية وفتح السفارتين أنا شخصيا، وقد وافق الرئيس بشار الاسد على طرحي. وهذا الامر مدوّن في محاضر الاجتماع الموجودة لدى الطرفين، كما أنني قلته أمام جميع المشاركين في مؤتمر الحوار الوطني في جلساته الأولى في العام .٢٠٠٦

جلسة نيابية بجلستين الثلاثاء

الى ذلك، دعا بري الى جلسة انتخاب اعضاء اللجان النيابية في بداية العقد العادي الثاني للمجلس النيابي الثلاثاء المقبل، على ان تليها جلسة تشريعية في اليوم نفسه، تكون مخصصة لاقرار قانون المجلس الدستوري الجديد.

وفيما لا يتوقع أن يطرأ أي تغيير في هيكلية اللجان النيابية ان لجهة رؤسائها أو مقرريها أو أعضائها، ما خلا ملء الشواغر التي احدثها انتقال بعض الأعضاء الى الحكومة، على اعتبار ان النظام الداخلي للمجلس لا يجيز الجمع بين عضوية اللجان وبين الوزارة، فان الرئيس بري، تسلم، أمس، اقتراح القانون المتعلق بالمجلس الدستوري من رئيس لجنة الادارة والعدل النائب روبير غانم، وجدد في الوقت نفسه، التأكيد على أهمية إقرار قانون المجلس الدستوري في هذا الوقت، اذ لا يجوز ابدا ان تبقى هذه المؤسسة معطلة. فضلا عن ان الحاجة ملحة لها لاتصالها المباشر بالعمل الحكومي والتشريعي، وايضا على اعتبار ان تشكيل المجلس الدستوري، هو التكملة الطبيعية والموضوعية لاقرار القانون الانتخابي، اذ لا تستقيم أي انتخابات نيابية في غيابه.

وشدد بري على وجوب ابعاد المجلس الدستوري عن التجاذبات السياسية والنأي به عن المحاصصة في اختيار الاعضاء العشرة، فذلك يعطل المجلس نهائيا ويخضعه للامزجة والتوجهات السياسية، وبالتالي يحب ان يتركز اهتمام جميع الفرقاء على ان يكون ولاء المجلس الدستوري الجديد للدستور والقانون، والطريق المؤدي الى ذلك يمر عبر اختيار الاعضاء من ذوي الكفاءة والخبرة القانونية، ولبنان يزخر بالكثير من الشخصيات المستقلة وليست محسوبة على الموالاة ولا على المعارضة..

واشار بري الى ان هذا الموضوع قد تباحث في شأنه في اللقاء بينه وبين رئيس الجمهورية ميشال سليمان امس الاول، وكان رئيس الجمهورية من أنصار هذا الرأي أيضا.

جعجع: نحن نمثل ٨٠٪ مسيحيا

وفيما ينتظر أن يتحول، اليوم، افتتاح جامع محمد الأمين في وسط مدينة بيروت، بعد ستّ سنوات من وضع الرئيس الشهيد رفيق الحريري حجر الأساس له، الى تظاهرة سياسية وشعبية، بدعوة من رئيس كتلة "المستقبل" النائب سعد الحريري، واصل العماد ميشال عون زيارته السياسية الأولى من نوعها الى العاصمة الايرانية، فيما اختتم قائد "القوات اللبنانية" زيارة رسمية للقاهرة، استمرت ثلاثة أيام، التقى خلالها الرئيس المصري حسني مبارك والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى ورئيس المخابرات المصرية العامة اللواء عمر سليمان ووزير الخارجية أحمد أبو الغيط.

وقالت مصادر لبنانية في القاهرة اطلعت على نتائج الزيارة، أن جعجع خاطب المسؤولين المصريين في الجلسات المغلقة بثقة تامة في حديثه عن الانتخابات النيابية المقبلة، وقال حرفيا "نحن نمثل في "القوات" و١٤ آذار أكثر من ثمانين في المئة من الشارع المسيحي، والبقية هي في خانة رئيس الجمهورية والعماد عون، وغدا عندما تجري الانتخابات ستتأكدون من صحة هذه التقديرات".

وعندما قيل لجعجع أن الموالاة أخطأت في تقدير قوة "حزب الله" في ايار الماضي، أجاب "لو أردنا أن نتصرف مثل "حزب الله" في الساحة المسيحية في السابع من ايار الماضي، لكنا استطعنا أن ننهي حالة ميشال عون في ساعات قليلة، لكن هكذا خيار كان سيقود بالضرورة الى التصادم بين "القوات" والجيش اللبناني، ولذلك تصرفنا بطريقة مختلفة، لكن اذا تكرر الأمر لن نسمح بالوصول الى النتيجة نفسها"!

السفير

17/10/2008