بشارالأسد/سليمان بعد لقائه الأسد: الاراضي اللبنانية المحتلة تستعاد بالديبلوماسية

From The Arcs Network
Jump to: navigation, search

<sidebar>

  • إسلاميات
    • محمّد|محمّد
    • منافع الأحجار الكريمة|منافع الأحجار الكريمة
    • Talk:ماشاءالله|العين والحسد
  • سياسة
    • مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو | محمد علي الجوزو
  • إرهاب
    • الجمهوريةالإسلامية|الجمهورية الإسلامية
    • حزب الله|حزب الله
    • حسن نصرالله|حسن نصرالله
    • راغب حرب|راغب حرب
    • السيد محمد علي الحسيني|محمد علي الحسيني
  • مقالات متفرقة
    • Category: مقالات عربية|الفهرس
    • Category:مقالات مميّزة|مقالات عربية مميّزة
    • اميركا|اميركا
    • الفرس|الفرس
    • سيراليون|سيراليون
    • مخابرات|مخابرات
    • مكافحةالإرهاب|مكافحة الإرهاب
    • المحكمة الدولية|المحكمة الدولية
    • الشيطان الأكبر|الشيطان الأكبر
    • يوم القدس|يوم القدس
    • الموساد|الموساد
    • أسلحة|أسلحة
    • الفضيحة|الفضيحة

</sidebar>

سليمان بعد لقائه الأسد: الاراضي اللبنانية المحتلة تستعاد بالديبلوماسية

سليمان بعد لقائه الأسد: الاراضي اللبنانية المحتلة تستعاد بالديبلوماسية

أكد الرئيس سليمان أن الاراضي اللبنانية المحتلة تستعاد بالديبلوماسية، وتطبيق القرارات الدولية ولا سيما القرار 1701، لافتاً إلى أنه في حال فشلت الديبلوماسية تأتي العمليات العسكرية.

وشدد على أن الخروج من الازمة يتم عبر تطبيق إتفاق الدوحة وتطبيق القرارات السابقة لا سيما قرارات وزراء الخارجية العرب، لافتاً إلى أن المصالحة والحوار سيأتيان.

كلام سليمان أتى بعد قيامه بزيارة هي الأولى منذ انتخابه رئيساً للجمهورية، للرئيس السوري بشار الاسد في جناحه الخاص في فندق "انتركونتينونتال- لو غران" استمر حوالي خمسين دقيقة، حيث تناول البحث العلاقات بين البلدين، خصوصاً موضوع العلاقات الديبلوماسية وآلية إعلانها وتوقيتها.

وتم البحث في موضوع المفاوضات غير المباشرة بين سوريا وإسرائيل عبر تركيا، كما تم التطرق الى موضوع العلاقات العربية- العربية، حيث أكد الاسد دعم إتفاقية الدوحة وما نتج عنها.

كما جرى البحث في موضوع المفقودين اللبنانيين في سوريا، حيث أعرب الأسد عن إهتمامه بهذا الموضوع ومتابعته مع الجهات المختصة.

وتم التناول في الآلية التي ستوضع لمعالجة وضع الحدود بين البلدين، فضلاً عن البحث في العلاقات الاقتصادية ومسألة المازوت والرسوم على الشاحنات حيث سيصار الى إتخاذ اجراءات تناسب الطرفين.

وتناول الاجتماع الوضع الفلسطيني الداخلي وكذلك وضع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، حيث تم الاتفاق على أن كل القضايا ستكون موضع بحث شامل في اللقاء المرتقب بين الرئيسين سليمان والاسد في سوريا والذي سيليه زيارة للرئيس الاسد إلى لبنان.

تجدر الاشارة إلى أنه تم الاتفاق على أن يوجه الرئيس السوري دعوة رسمية للرئيس سليمان لزيارة سوريا سينقلها إليه وزير الخارجية السوري وليد المعلم لاستكمال البحث في هذا الموضوع وسائر المواضيع التي تتصل بالعلاقة اللبنانية- السورية.

وعن بدء بدأت مفاوضات لبنانية- إسرائيلية، أكد الاسد أن التنسيق بين لبنان وسوريا سيكون حول ما يحصل، لافتاً إلى أنه عندما تنضج الامور وتصبح واضحة سيكون للبنان دور اساسي في عملية السلام.

من جهة أخرى، التقى رئيس الجمهورية ميشال سليمان رئيس البرلمان الاوروبي هانس غيرت بوترنغ وبحث معه في العلاقات بين الاتحاد الاوروبي ولبنان على مختلف الاصعدة، خصوصاً في ضوء إنعقاد قمة باريس الاورو- متوسطية، وما يمكن أن يقدمه الاتحاد من مساعدات ودعم للبنان.

كما تناول البحث حضور مراقبين اوروبيين للانتخابات النيابية المقبلة التي ستجري في لبنان في العام 2009.

وابلغ الرئيس سليمان السيد بوترنغ أن لبنان سوف يضع قانوناً جديداً للانتخابات النيابية ستتم على اساسه الانتخابات المقبلة، وهو قانون تم التوافق عليه بين الافرقاء اللبنانيين وسيتضمن إصلاحات عدة ضرورية لإجراء إنتخابات نزيهة. كما أبلغ بوترنغ الرئيس سليمان عن عزمه زيارة لبنان في شهر آب المقبل لمتابعة الاتصالات في ضوء ما تم الاتفاق عليه.

وبعد اللقاء، أكد بوترنغ ان البرلمان الاوروبي يدعم بشكل كبير مختلف العلاقات الثنائية القائمة بينه وبين دول جنوب حوض البحر الابيض المتوسط، لافتاً إلى أن الاتحاد سيفي بإلتزاماته كافة حتى تكون نتائج هذه القمة تحديدا مثمرة.

فريق موقع القوات اللبنانية

7/13/2008