المحكمةالدولية - الجزء الثاني

From The Arcs Network
Jump to: navigation, search

<sidebar>

  • إسلاميات
    • محمّد|محمّد
    • منافع الأحجار الكريمة|منافع الأحجار الكريمة
    • Talk:ماشاءالله|العين والحسد
  • سياسة
    • مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو | محمد علي الجوزو
  • إرهاب
    • الجمهوريةالإسلامية|الجمهورية الإسلامية
    • حزب الله|حزب الله
    • حسن نصرالله|حسن نصرالله
    • راغب حرب|راغب حرب
    • السيد محمد علي الحسيني|محمد علي الحسيني
  • مقالات متفرقة
    • Category: مقالات عربية|الفهرس
    • Category:مقالات مميّزة|مقالات عربية مميّزة
    • اميركا|اميركا
    • الفرس|الفرس
    • سيراليون|سيراليون
    • مخابرات|مخابرات
    • مكافحةالإرهاب|مكافحة الإرهاب
    • المحكمة الدولية|المحكمة الدولية
    • الشيطان الأكبر|الشيطان الأكبر
    • يوم القدس|يوم القدس
    • الموساد|الموساد
    • أسلحة|أسلحة
    • الفضيحة|الفضيحة

</sidebar>

بان كي مون: المحكمة ستكون كياناً مستقلاً بدءاً من أول آذار

كرر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون التأكيد بأن المحكمة الدولية ستبدأ أعمالها في الأول من آذار المقبل.

بان كي مون، وفي حديث مع هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي"، أشار الى أنه "اجتمع في الدوحة مع رئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة على هامش مؤتمر تمويل التنمية وبحث معه آخر تطورات جهود بدء عمل المحكمة وإجراءاتها خصوصاً مسألة لائحة الاتهام".

وحول وجود ضمانات بحياد المحكمة الدولية واستقلاليتها وبعدها عن التأثيرات السياسية، أكد أن "المحكمة ستكون كذلك ولن يكون هناك تدخل سياسي في عملها"، موضحاً أنه عقب بدء عمل المحكمة وتشكيل قضاتها ستصبح بعد ذلك "كيانا مستقلاً له سلطته القضائية الخاصة".

بي بي سي

03/12/2008

تقرير بلمار الثاني: التمديد للجنة التحقيق والكشف عن خيوط جديدة

قدم رئيس لجنة التحقيق الدولية في جريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري القاضي دانيال بلمار تقريره الإجرائي إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وتسلم نسخة عنه الرئيس فؤاد السنيورة في بيروت، وكما هو متوقع طلب التقرير التمديد للجنة التحقيق مرة إضافية لمدة تنتهي في الثامن والعشرين من شباط المقبل.

وفي معلومات للمؤسسة اللبنانية للإرسال، فإن التقرير الإجرائي الجديد لدانيال بلمار هو أكثر من تقرير إجرائي لأن بلمار تحدث عن تقدم مهم قد تم إحرازه التحقيق في قضية اغتيال الرئيس الحريري وكذلك في الترابط بين عملية اغتيال الرئيس الحريري وعمليات الإغتيال الأخرى ومحاولات الإغتيال الأخرى التي وقعت.

وقال بلمار في التقرير"اللجنة حصلت على معلومات جديدة قد تسمح لها ربط لها ربط أفراد إضافيين إلى ما أسماها الشبكة التي قامت باغتيال الشهيد الحريري"، مضيفاً أن اللجنة توصلت إلى استنتاجات إيضافية تساعدها في تعريف الأصل الجغرافي للإنتحاري الذي قام بالعملية الإرهابية ضدّ الحريري.

وتحدث بلمار عن قيام التحقيق بالإستمرار بجمع الأدلة التي تمكنه من تقديم القرارات الظنية أمام المحكمة وأوضح أنّه يجب على اللبنانيين ألا يتوقعوا أن تبدأ القرارات الظنية لمجرد بدء المحكمة، إذ إنّ هناك عملية قانونية تدعه هو بصفته المدعي العام يقدم الأدلة إلى المحكمة إلى القاضي التمهيدي ثم بعد ذلك إنّ الذي يصدر تلك القرارات هو القاضي التمهيدي وليس المدعي العام.

وتحدث بلمار عن معلومات جديدة كشف عنها التحقيق قد تمكّن اللجنة من ربط افراد جدد داخل الشبكة التي تسمى شبكة الحريري وتحدث عن عناصر إيضافية تثبت الترابط بين قضيّة الحريري والإغتيالات الأخرى، إذاً هناك عدة مواضيع أدرجها في خانة التقدم الذي تم إحرازه، وأرفق الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تقرير بلمار برسالة أبرز فيها بنفسه حصول اللجنة على علومات إضافية جديدة متقدّمة في موضوع اغتيال الحريري.

واضافت المؤسسة اللبنانية للإرسال أنّ بلمار تحدّث عن تلقي اللجنة تعاوناً من سوريا ومن الدول الأخرى، وفي ما يختص بحماية الشهود تحدث بإسهاب عن حاجة ماسة لحمايتهم وأن اللجنة مستعدة أن تقدم المزيد لهؤلاء الشهود حرصاً على أمنهم لكي يتمكنوا من المثول امام المحكمة، مشيراً إلى استعداد دولٍ لم يذكرها إلى المساعدة لحماية الشهود.

واشارت المعلومات إلى أنّه بالتأكيد هناك استكمالٌ للتحقيق وأنّ بلمار ذكر ذلك تكراراً في التقرير وقال أنّه في حاجة للإستمرار بالتحقيق ليثبت تلك الأدلة التي ستمكنه من التقدم بوصع القرارات الظنية أمام المحكمة، وحتى بعد بدء المحكمة في آذار سيكون هناك استمرار للتحقيق الذي لن يتوقف، والفترة الإتقالية المؤلّفة من شهرين منذ بداية السنة حتى شهر شبط يتكون أيضاً للتحقيق للعملية الإنتقالية.

وكالات

02/12/2008

مقالات عن المحكمة الدولية

<subpages />