الجميّل يكشف عن خط أمني لـ"حزب الله" من جزين إلى اللقلوق

From The Arcs Network
Jump to: navigation, search

الجميّل يكشف عن خط أمني لـ"حزب الله" من جزين إلى اللقلوق

كشف الرئيس امين الجميل عن خط امني يقيمه "حزب الله" بين جزين واللقلوق، وقال: "بعد ان استجمعنا مزيد من المعلومات، تبين أن القضية كبيرة جداً وان هناك نوعاً من التجهيز العسكري ينطلق من تومات نيحا ـ جزين الى منطقة صنين وصولا الى منطقة اللقلوق".

الجميل، وفي حديث للـLBC، ذكّر بالحادثة التي جرت مع احد المزارعين في جزين، فقال: "كان مزارع يزرع ارضه فهددوه بقوة السلاح وطردوه، وطلبوا منه ان يبلغ انه ممنوع ان يصعد الى الأعلى، واصبحت هذه المنطقة عسكرية"، مشيراً الى أنه "من هذه المنطقة صعوداً باتجاه الشمال، كل سفح الجبل من الجهة الشرقية زرع بمواقع عسكرية للمراقبة تنطلق من "تومات جزين ونيحا".

كما كشف عن انه في منطقة تومات جزين "تحصل تفجيرات، كأنها ألغام فجرت واناس تلعب بها، وعلى ما يبدو هناك شهداء وقتلى في هذه التمارين التي تحصل في هذه المناطق".

واعتبر "أن العملية التي جرت في ايار الفائت في الجبل لم تكن بريئة بل في التوجه نفسه، وهو استكمال بعض الفجوات في هذا الزنار الذين يحاولون تركيزه وهناك مناطق فيها فجوات معينة".

وأضاف: "لم أسأل وليد بك عن الموضوع ولكن ما عرفناه من بعض الأصدقاء أن عملية الشوف كانت مرتبة ضمن هذا المنطق وباستكمال الحلقة من جهة الباروك وصولا الى عين دارة وصولا الى صنين واللقلوق في هذه السلسلة الغربية من الجبل وباتت مزروعة بمخافر، تبدأ هكذا وبعدها سيتم تعزيزها كما بدأ في جزين".